هل يحدث تسوس الأسنان بالرغم من تنظيفها ؟

تسوس الأسنان هي واحدة من أكثر المشاكل الصحية التي تؤثر على صحة الأسنان واللثة ، وتؤثر على الجميع من الكبار والأطفال ، وتسوس الأسنان عبارة عن تجويفات أو ثقوب تدمر الأسنان وتدمر اللثة وتسبب تآكل المينا ، وتؤثر على جزء معين أو أجزاء من السن تؤدي إلى تأكلها .

خطورة تسوس الاسنان
تسوس الأسنان يؤدي إلى بعض المضاعفات ولا تكون أضرارها على الأسنان فقط وإنما يتطور عن ذلك ، فالأسنان التي يصيبها التسوس قد تؤثر على الأنسجة المحيطة بها ، تشمل أضرار ومضاعفات تسوس الأسنان ما يلي :

تلف الأسنان تلف كامل أو تسبب الكسر لهذه الأسنان أو السقوط .
مرض اللثة ، بما في ذلك الالتهاب ، الذي يعاني منه الشخص من آلام اللثة ، ثم يظهر باللون الأحمر وتورم ، وقد يعاني البعض من نزيف اللثة عند تنظيف الأسنان بالفرشاة أو معالجتها .
التهاب الرباط اللثوي
ظهور خراج الأسنان ، كما يظهر تورم مملوء بالقيح ، وفي هذه الحالة يعاني المصاب من أعراض العدوى ، بما في ذلك الألم والحمى .
تأثير تسوس الأسنان على العادات اليومية للمصاب وشعوره بالألم الدائم وعدم الراحة ، وهذه الحالة قد تمنع قدرته على أداء واجباته والالتزام بساعات عمله وعدة مشكلات عند تناول الطعام .
تؤثر على نمو الطفل حيث تمنعهم من النشاط اليومي وتنمية قدرتهم .[1]
مراحل تسوس الاسنان
تمر الأسنان بعدة مراحل مختلفة حتى تصبح مسوسة بالكامل وهذه المراحل هي :

في بداية التسوس ، بقعة بيضاء تبدأ بالظهور على السن وفجأة تتحول البقع البيضاء إلى لون أصفر ، والذي يعمل على تكوين طبقة أعلى السن تعمل البكتيريا فيها على تحول الطعام المتبقي من الأكل إلى أحماض وذلك بحل الكالسيوم الموجود على سطح السن .
تندمج هذه الأحماض مع البكتيريا وتكون طبقة سميكة تكون ممسكة بالسن .
يبدأ المينا المتواجد على السن في الذوبان ، وقد لا يوجد الألم في هذه المراحل ، ولا يتم التعرف على تسوس الأسنان إلا بعد أن يصل التسوس إلى مراحل صعبة تعمل على كسر الأسنان .
يمتد الألم إلى ما يعرف بعصب الأسنان الذي يشعر به المريض ليلا ، وقد يصل التسوس إلى جذور السن مسببة الصديد أو القيح .[2]
تسوس الاسنان الامامية
يعتمد العلاج المستخدم لمشكلة تسوس الأسنان على مقدار إصابة السن وإصابته ، وهناك العديد من العلاجات التي يستخدمها أطباء الأسنان في حالة التسوس ، بما في ذلك:

يجوز للطبيب إصلاح نفس السن باستخدام الفلورايد ، أو حفر السن والحشو بنوع من حشوات الاسنان أو القيام بمعالجة العصب السني في حال تعرضه للإصابة .
قد يتخلص الطبيب من السن بشكل دائم عن طريق إزالته ثم تثبيت بديل أسنان جديد للأسنان المتأثرة .[3]
علاج تسوس الاسنان في المنزل
يمكن استخدام بعض الطرق بالمنزل للتخلص من التسوس منها :

القرنفل
ضعي نصف ملعقة صغيرة من كل من زيت القرنفل وزيت السمسم في وعاء واخلطه ، ثم غمس قطنًا نظيفًا ومعقمًا في الخليط وضعه في مكان التحلل واتركه لمدة خمس ساعات على الأقل .

يمكن استخدامه بطريقة أخرى وهي وضع القليل من لحاء القرنفل الصحيح تحت السن واتركه لمدة خمس دقائق ، لكن يجب الإشارة هنا إلى أنه لا يفضل استخدام زيت القرنفل بشكل متكرر ، لأنه يؤدي إلى غثيان .

الملح
ضع ملعقة صغيرة من ملح المائدة في كوب من الماء الفاتر واخلطها ، ثم تغرغر الخليط لمدة دقيقتين على الأقل .

يمكن استخدامه بطريقة أخرى ، وهي وضع ملعقة صغيرة من ملح المائدة في كوب من يمزج عصير الليمون ويخلط ثم يغمس قطن نظيف في الخليط ، ويوضع في مكان التسوس ويترك لمدة خمس دقائق .

الثوم
ضعي ملعقة صغيرة من الثوم المهروس ، ونصف ملعقة صغيرة من ملح الصخور في وعاء واخلطيها ، ثم ضع الخليط في مكان التسوس واتركيه لمدة عشرين دقيقة على الأقل ، ثم اغسله بالماء وغسول الفم ، أو يمكن استخدامه عن طريق وضع القليل من زيت الثوم على كرة قطن نظيفة ومعقمة ، ثم امسح تسوس الأسنان .

عرق السوس
ضع ملعقة صغيرة من عرق السوس على فرشاة الأسنان وفرك الأسنان جيدًا لمدة دقيقتين على الأقل .

الكركم المطحون
ضعي ملعقة صغيرة من كل الكركم المطحون ، وزيت الخردل في وعاء واخلطه جيدًا ، ثم اغمس قطعة قطن نظيفة مع الخليط ، ثم ضعه في مكان التحلل واتركه لمدة 20 دقيقة ، وبعد ذلك يشطف الفم جيدا بالماء .

جوزة الطيب
ضعي ملعقة صغيرة من جوزة الطيب وملعقة كبيرة من زيت القرنفل في وعاء واخلطيها ، ثم اغمس كرة قطنية نظيفة مع الخليط ، وضعها في مكان التسوس واتركه لمدة خمس دقائق ، ثم اغسل الفم بالماء .[4]

علاج تسوس الاسنان بدون طبيب
من الممكن علاج التسوس بشكل مبدئي من خلال بعض الخطوات البسيطة مثل :

مضغ اللبان الخالي من السكر
أوضحت بعض التجارب العلمية أن مضغ اللبان الخالي من السكر له دور في إعادة تعدين السطوح للأسنان الخارجية ، مثل مينا الأسنان .

هناك مادة موجودة في اللبان الخالي من السكر وتسمى بالإنجليزية ( الكازين فسفوبيبتيد غير المتبلور فوسفات الكالسيوم ) ( CPP-ACP ) تساعد في تقليل عدد الالتهابات البكتيرية .

تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د
مثل الحليب حيث يساعد فيتامين (د) على امتصاص الكالسيوم والفسفور من الجسم ، والأطعمة التي تؤكل تجدر الإشارة إلى أن الحصول على فيتامين د لا يقتصر على استهلاك منتجات الألبان ، ولكن يمكن الحصول عليها أيضًا من خلال التعرض لأشعة الشمس

تنظيف الأسنان بالفرشاة
يوصى باستخدام معجون الأسنان بالفلورايد ، حيث أظهرت الدراسات الدور الفعال للفلورايد في عملية إعادة طبقة المينا .

الامتناع عن تناول الأطعمة السكرية
وفقًا لمنظمة الصحة العالمية ، يعد تناول الأطعمة السكرية أحد أهم العوامل التي قد تسبب تسوس الأسنان ، ومن الضروري تقليل كمية السكر المستهلكة بحيث تقل عن 10٪ من السعرات الحرارية التي يحصل عليها الجسم ، وفي حالة تناول الأطعمة السكرية ، يجب عليك تجنب تناولها طوال اليوم بشكل مستمر ، لأن هذا لا يسمح للأسنان باستعادة تمعدنها .

استخدام الزيت
أظهرت دراسة أن استخدام الزيت ، وخاصة زيت السمسم وزيت جوز الهند ، يقلل من البلاك والتهابات اللثة وأعداد البكتيريا في الفم ، ويكون له تأثير مثل تأثير غسول الفم الذي يحتوي على الكلورهيكسيدين .[5]

اسباب تسوس الاسنان رغم تنظيفها
تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات ، مثل : الحلويات والسكريات والكوكاكولا والنشويات .
التغذية خلال فترة تكوين الأسنان ، حيث يتم تقسيم بعض المعادن في الأطعمة التي يتم تناولها مثل : الفوسفات والكالسيوم .[6]
فرشاة الأسنان لا تكفي
على الرغم من أن تنظيف الأسنان يوميآ بعد الوجبات أمر غاية في الأهمية ، إلا أن استخدام فرشاة الأسنان وحدها لا تكفي ، حيث يؤكد أطباء الأسنان أن استخدام فرشاة الأسنان وحدها فيء تنظيف الاسنان قد يسبب التعرض للتسوس أيضآ ، فيجب إلى جانب استخدام فرشاة الأسنان استخدام خيط تنظيف الاسنان أيضآ ، فالفرشاة لا يمكنها أن تصل إلى مابين الأسنان ، أما الخيط فيمكنه الوصول لهذه الأماكن وتنظيف حوالي 40 % من الرواسب الموجودة بها .

توازن الأطعمة
لا ينبغي أن تقتصر أطعمتنا على نوعيات محددة ، وتجاهل باقي الأنواع ، فتناول السكريات طوال الوقت يؤديإلى تسوس الأسنان ، وتناول الأطعمة غير السكرية أيضآ فقط قد يؤدي إلى التسوس ، والمعنى المقصود هنا هو أن تناول الطعام يجب أن يحتوي على العناصر الغذائية ، والفيتامينات ، والمعادن المتنوعة ، حيث أن هذه المعادن تعمل على الحفاظ على صحة وسلامة الأسنان ، كما أنها تقي الاسنان من التأثير الضار الذي تفعله بها بعض الأطعمة الضارة .

تناول السكريات والكربوهيدرات
إن تناول السكريات والكربوهيدرات يسبب زيادة وقوة إنتشار الجراثيم بين اللثة والأسنان ، وهو ما ينتج عنه التسوس بمرور الوقت ، حتى لو تم تنظيف الأسنان بعدها ، فزيادة تناول هذه المواد له تأثير ضار على الأسنان في وقتها .

عدم وجود لعاب كافي في الفم
إن وجود اللعاب الكافي في الفم هو من أفضل الوسائل الطبيعية لوقاية الأسنان والضروس من التسوس ، وقد يحدث تسوس للأسنان على الرغم من القيام بتنظيفها ، ويرجع السبب إلى جفاف الفم ، حيث يؤدي جفاف الفم إلى قلة اللعاب وبالتالي تتعرض الأسنان للتسوس ، ويتعرض لهذه المشكلة كبار السن ، أو الأشخاص الذين يتنفسون من فمهم ، أو الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض التي تسبب لهم جفاف الفم ، أو بعض الأدوية التي ينتج عنها جفاف الفم و تقرحات الفم أيضآ .

التدخين
للتدخين أضرار عديدة ، لكن ما لا يعلمه البعض أن المدخنون معرضون بشكل أكبر من غيرهم لتسوس الأسنان ، حتى لو كانوا يقومون بتنظيفها باستمرار ، حيث يؤدي التبغ إلى تآكل الطبقة التي تحمي الاسنان ، وبالتالي يحدث التسوس ، وتصبح الأسنان ضعيفة ، ومتهالكة .

الوقاية من تسوس الاسنان
نصائح للوقاية من تسوس الأسنان إلى جانب تنظيفها :

إلى جانب تنظيف الأسنان باستمرار هناك مجموعة من النصائح التي تقلل من خطر التسوس .

1 – فالإنتظام على زيارة طبيب الأسنان تجنب الشخص الإصابة بالتسوس ، فبعض الأشخاص تظهر لديهم مشكلات بسيطة بالاسنان ، وإذا اكتشفها الطبيب مبكرآ يعالجها ، قبل أن تتطور وتسبب التسوس .

2 – كما أن استخدام معجون أسنان به الفلورايد يعتبر أفضل طرقث الوقاية من التسوس .

3 – يجب أيضآ عدم الإكثار من تناول الوجبات السريعة الغنية بالدهون ، فالدهون الزائدة في هذه الوجبات تسبب التسوس في خلال فترة بسيطة .